أنباء غير مؤكدة عن انهيار جزئي بسد النهضة الأثيوبي


سد النهضة الأثيوبي

الديوان - متابعات

أكدت مصادر بوزارة الري انهم تلقوا بعض المعلومات ان خبراء من الحكومة الاثيوبية بدأت قبل ايام فحص محيط سد النهضة الاثيوبي بعد ان تلاحظ وجود تصدعات وتشققات بالمنطقة المتاخمة للحدود السودانية والمعروف عنها بأنها منطقة زلازل
وأكدت انه لم يتم التأكد حتي الان من صحة تلك الانباء ، غير انها اشارت الي ان دراسات سابقة اشارت الي احتمالية حدوث ذلك وهو ما حذرت منه هيئات مهتمة بهذا الشأن
يأتي ذلك عقب أسابيع معدودة من التحذيرات التي أصدرتها المُنظمات الدولية التي عاينت المشروع من أنه غير مُطابق للمواصفات.
ومن أهم المنظمات الدولية التي زارت الموقع منظمة الأنهار الدولية «international rivers» المختصة بدراسة السدود والأنهار والتي أكدت على أن اساسات السد لا تصلح لسدٍ بمثل هذا الحجم.
وكانت مصادر رسمية مصرية رفيعة المستوى بوزارة الموارد المائية والري قد نفت قبل عام تقريبا وتحديدا في أغسطس/2014 أخبارا مماثلة حول حدوث انهيار جزئي في جسم سد النهضة الإثيوبي، نتيجة حدوث انحدار لقاعدة السد وتحرك التربة أسفله.
وطالبت المصادر وسائل الإعلام بتحري الدقة فيما تنشره من أخبار مغلوطة عن سد النهضة، لعدم التأثير على سير المفاوضات المقبلة في 25 أغسطس الجاري بالعاصمة السودانية «الخرطوم».
وأكدت المصادر أنه تم التأكد من المعلومات التي تناولتها وسائل الإعلام، مشيرة إلى أنه تبين أنها مغلوطة، ولا تمت للواقع بصلة.
وكانت وسائل الإعلام قد تداولت أنباء من مصادر أفريقية حول حدوث انحدار لقاعدة السد، وقيام شركة ساليني الإيطالية المنفذة للسد بحقن التربة لتفادي حدوث انهيار جزئي لسد النهضة.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *