احتجاجات في البوسنة على منع الحجاب في المؤسسات القضائية


المسلمون يشكلون 40 بالمائة من سكان البوسنة

الديوان - وكالات

احتج حوالي ألفي شخص غالبيتهم من المحجبات، في ساراييفو، الأحد، على قرار قضى مؤخرا بمنع الحجاب في المؤسسات القضائية بالبوسنة.
وقالت سميرة زونيتش فيلاغيتش، أحد منظمي التظاهرة الحشد إن الهدف من التظاهرة هو الاحتجاج على الآراء المسبقة والتمييز والتهميش.
واعتبرت حظر الحجاب في المؤسسات القضائية تعديا خطيرا على المسلمات وشخصيتهن وهويتهن، واصفة إياه بالانتهاك الساعي إلى حرمانهن من الحق في العمل.
وتأتي المظاهرة ردا على قرار اتخذه المجلس القضائي الأعلى الذي يراقب عمل القضاء، ينص على “حظر المظاهر الدينية” في المؤسسات القضائية.
وأجج القرار الذي يعني القضاة والموظفين ولا يذكر الحجاب بالتحديد، تنديد القادة الدينيين والسياسيين لمسلمي البوسنة والعديد من الجمعيات المدنية، وفق ما ذكرت رويترز.
وجاب المتظاهرون وسط المدينة رافعين لافتات مؤيدة لحق اراتداء الحجاب.
ويمثل المسلمون، في البوسنة، نحو 40 بالمائة من سكان البلاد البالغ عددهم 3.8 ملايين نسمة، وكان الحجاب محظورا في الفترة السوفياتية حين كانت البوسنة جزءا من يوغوسلافيا السابقة.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *