الأوقاف: 11 ألف مسجد رفضت خطبة الجمعة المكتوبة


وزارة الأوقاف المصرية

القاهرة - الديوان

قالت مصادر بوزارة الأوقاف إن الأزهر مستمر في رفضه القاطع الخطبة المكتوبة التي قررها الوزير الدكتور محمد مختار جمعة، واعتبرتها وسيلة لتجميد الخطاب الديني، وانتقاصًا من علمائه، ومدعاة لعزوف الناس عن الاستماع للخطبة بعد تحويلها إلى قالب جامد لا روح فيه ولا اجتهاد، موضحة أن هناك 6 آلاف واعظ تابع للأزهر، أعلنوا رفضهم القاطع للقرار، ونحو 5 آلاف مدرس وأستاذ أزهري يلقون الخطبة بنظام المكافأة، وهؤلاء لا يمكنهم مخالفة الأزهر، ما يعني أن نحو 11 ألف مسجد لن تلتزم بالقرار.

وأضافت المصادر وفقا لـ”المصري اليوم” أن هناك حالة من القلق تسود ديوان الوزارة بعد رفض هذا العدد الكبير، وبعد مطالبة أعضاء مجلس النواب الذين التقوا الوزير بضرورة الحصول على موافقة الأزهر قبل إصدار أي قرار يتعلق بشؤون الدعوة والمساجد.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *