بشأن أراض متنازع عليها

البرلمان المصري يتدخل لحل الخلاف بين الأهالي ووزارتي الأوقاف والزراعة


مجلس النواب

الديوان - القاهرة

أوصت لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب المصري، خلال اجتماعها مساء اليوم الأحد، برئاسة الدكتور أسامة العبد، بحضور وزيرى الأوقاف والزراعة ورئيس هيئة المجتمعات العمرانية، جلسة اللجنة لمناقشة أزمة الأراضى المقيم عليها الأهالى وعليها نزاع بين هيئتى الأوقاف والإصلاح الزراعى.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة، مساء اليوم، برئاسة الدكتور أسامة العبد، رئيس اللجنة، لمناقشة طلبات الإحاطة المقدمة من النواب هشام الحصرى وفوزى فتى وبدير عبد العزيز، بشأن معاناة الأهالى من نزاع بين هيئتى الأوقاف والإصلاح على الأراضى المقيم عليها الأهالى بالمحاقظات.

وقال الدكتور أسامة العبد، رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف، إن اللجنة لن تترك ذلك الملف، دون حله، فيما يصب في صالح كافة الأطراف، مؤكدا أنها فى ذات الوقت تحرص على عدم ضياع الوقف.

وطالب اللواء شكرى الجندى، وكيل اللجنة، هيئة الأوقاف بإنهاء الأزمة مع المواطنين، والبيع لهم بتسهيلات كبيرة، واستثمار تلك الأموال فى شراء أراضى جديدة.

وأكد “الجندى”، ضرورة أن يتم مراعاة ظروف الأهالى الذين يستحقون المساندة، وحل هذا النزاع القائم بما يحقق المصلحة العامة.

وطالب النائب هشام الحصرى، وكيل لجنة الزراعة، بسرعة حل الأزمة، بأى شكل، بما يرفع المعاناة التي يعانى منها الأهالى يوميا، بسبب الإجراءات التعسفية التي تقوم بها هيئة الأوقاف تجاه الأهالى بدون وجه حق، مشيرا إلى أن الأرض المقيم عليها الأهالى تابعة رسميا وفقا للمستندات والقوانين للإصلاح الزراعى، في الوقت الذى تدعى هيئة الأوقاف ملكيتها لتلك الأراضى.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *