الرياضة لغة عالمية



قد تختلف شعوب العالم في لغاتها دياناتها ثقافاتها وأشياء اخرى كثيره قد تفصل بينها ومع ذلك فأن هناك شيئاً قد يجمع شعوب الارض جميعاً ويجعلها تتناس الفوارق التي تفصل بينها ذلك الشي هو الرياضة التي يمكن القول عنها انها لغة مشتركة تتحد فيها كل الشعوب وتتقنها كذلك فعند الحديث على الرياضة تقفز الى الدهن رياضة كرة القدم التي تعد اكثر الرياضات شعبية في العالم اجمع وقد يكون السبب في ذلك انه بالإمكان ممارسة هده الرياضة في أي مكان على الشواطئ أو في الشوارع الضيقة أو في ساحات الملاعب فعلى ذلك البساط الاخضر تذوب كل الفوارق بين الفرق المتنافسة فمهما إن كان ذلك الفريق ينتمي الى دولة غنيه والفريق الخصم ينتمي الى دولة فقيرة فالمهم أن كلا الفريقين يتحدث ذات اللغة.
فكرة القد م تحظى بجمهور واسع من المشجعين يصل عددهم الى الملايين وقد يصل تشجيعهم لهذه الرياضة إلى حد التعصب وفي بعض الاحيان تعتبر كرة القدم ممثلاً لكبرياء شعب إذا ما حظيت تلك اللعبة بتشجيع من قبل الدولة أو من بعض الشخصيات الاعتبارية التي لها ثقلها في المجتمع ولعل هذا قد يذكرنا بالقائد الايطالي موسوليني الذي هذد الفريق الوطني الايطالي بالإعدام إذا خسر بطولة كأس العالم فما كان من ذلك الفريق إلا أن لعب بكل مهاراته في تلك البطولة التي كانت تمثل بالنسبة له حياة أو موت فما كان منه سوى الفوز ببطولة كأس العالم والنجاة من الاعدام وهكذا تزايد الاهتمام بهده اللعبة في كل انحاء العالم حتى اننا نجد ان هناك بعض الدول الفقيرة تسعى الى دعم بلدها للفوز بالبطولات فلعلها من خلال تلك البطولات تستطيع أن تعلن عن وجودها في الساحة الدولية والدليل على ذلك أن أكثر اللاعبين شهرة في العالم ينتمون لدول فقيره ومع ذلك يلعبون في أكبر النوادي الاوروبية .

ومن هذا المنطلق فأن كنا عجزنا عن الحضور القوي والمؤثر في الساحة العالمية من النواحي السياسية ،الاقتصادية فأننا نأمل أن نحقق ذلك عن طريق الرياضة وعلى الصعيد المحلي نتمنى أن تحظى الرياضة بجميع أنواعها دعماً أكبر من قبل الدولة وتحديداً للفرق الناشئة التي نعلق عليها الآمال.. فمتى ندرك أهمية الرياضة في حياتنا؟!.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *