أجازة يومين أسبوعيا

الشورى السعودي يخفض ساعات العمل في القطاع الخاص لتصبح 40 ساعة أسبوعيا


مجلس الشورى السعودي

الرياض - الديوان

أقر مجلس الشورى السعودي للمرة الرابعة خفض ساعات العمل في القطاع الخاص لتصبح 40 ساعة أسبوعيا وإجازة يومين، في جلسة يوم الأمس والتي شهدت جدالا كثيفا وتداولات واسعة، واستخدم خلالها الأعضاء المؤيدون للقرار للرد على زملائهم المعارضين عبارات (السعادة للجميع.. وجلسة العواطف) للتأثير على المعارضين وإقناعهم بضرورة التمسك بقرارات المجلس السابقة.
وجادل الأعضاء المؤيدون للقرار بأن المستفيد الأول من هذا التعديل هو الشباب السعودي، حيث يسهم في توطين الوظائف والمساواة بين القطاع العام والخاص.
وأكد المجلس التمسك بقراره السابق الذي ينص على: «لا يجوز تشغيل العامل تشغيلا فعليا أكثر من أربعين ساعة في الأسبوع وبما لا يزيد على ثماني ساعات يوميا، وتخفض ساعات العمل الفعلية خلال شهر رمضان للمسلمين، بحيث لا تزيد على خمس وثلاثين ساعة في الأسبوع وبما لا يزيد على سبع ساعات يوميا».
وكان المجلس قد استمع إلى تقرير لجنة الإدارة والموارد البشرية بشأن مشروع تعديل المواد ( 98-99-100-104) من نظام العمل الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/51 وتاريخ 23/8/1426هـ تلاه رئيس اللجنة المهندس محمد النقادي.
واستمع المجلس إلى وجهة نظر لجنة الإدارة والموارد البشرية بشأن ما أبداه الأعضاء من ملحوظات وآراء على التعديلات المقترحة، ومن ثم صوت بعدم الموافقة على توصية اللجنة التي تنص على عدم الموافقة على التعديلات التي أجرتها الحكومة على المواد 98-100-104 والإبقاء على قرار مجلس الشورى السابق ذي الرقم 14/9 وتاريخ 3/4/1435هـ، وعدم الموافقة على تعديل المادة 99 من نظام العمل الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/51 وتاريخ 23/8/1426هـ.
كما قرر المجلس عدم الموافقة على التعديلات التي اقترحتها الحكومة على تلك المواد، وبذلك يبقي المجلس على قراره السابق.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *