بدء الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأمريكية وسط تقدم كلينتون وتراجع ترامب


تحظى الانتخابات التمهيدية في آيوا بأهمية كبيرة

الديوان - وكالات

هزم الجمهوري تيد كروز منافسه دونالد ترامب في الانتخابات التمهيدية لولاية آيوا الأميركية ليكون مرشحا عن الحزب الجمهوري في الولاية، حسبما أفادت وسائل اعلام امريكية.
كما أشارت النتائج إلى تقدم هيلاري كلينتون على بيرني ساندرز في انتخابات الحزب الديمقراطي.
وانسحب المرشح عن الحزب الديمقراطي مارتن أومالي من السباق الرئاسي لحصوله على عدد ضئيل جداً من الأصوات لتنحصر المنافسة داخل الحزب الديمقراطي بين كلينتون وساندرز.
وتحظى الانتخابات التمهيدية في آيوا بأهمية كبيرة حيث تعتبر مقدمة لتحديد توجهات الانتخابات الرئاسية.
وكان كل من الحزبين الديموقراطي والجمهوري دعيا المجالس الانتخابية أو ما يسمى “كوكوس” إلى اجتماعات في 1681 مركزا للتصويت لكل منهما أقيمت في مدارس ومكتبات وغيرها، عند الساعة الواحدة فجرا بتوقيت غرينيتش.
وصوت الجمهوريون بالاقتراع السري، بينما شكل الديموقراطيون مجموعات تبعا لمرشحيهم من أجل تحديد مندوبين.
وبعد انتخابات آيوا تنظم الأسبوع المقبل الانتخابات التمهيدية في نيوهامشير ثم الولايات الأخرى حتى يونيو، على أن تجرى الانتخابات الرئاسية في نوفمبر.
وتتمتع آيوا منذ مطلع سبعينات القرن الماضي بهذا الامتياز الذي يسمح لها بممارسة تأثير أكبر من حجمها بالمقارنة مع عدد سكانها البالغ ثلاثة ملايين نسمة، في آلية الانتخابات الأميركية.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *