حبس مدير أمن ديوان محافظة القاهرة بتهمة تقاضي رشوة



القاهرة - الديوان

ألقت الرقابة الإدارية القبض على العميد مصطفى حسين، مدير أمن ديوان محافظة القاهرة أمس الخميس، وذلك بعد ضبط مبلغ قدره 50 ألف جنيه فى مكتبه مقابل تسهيل خدمات لأحد المواطنين.

وكشف مصدر بمحافظة القاهرة، أن القبض على مدير أمن الديوان تم ظهرا داخل ديوان عام المحافظة من مكتبه بالدور الأرضى بمدخل المبنى الرئيسى بالديوان، بعدما دخل مكتبه ما يقرب من 8 أشخاص تابعين للرقابة الإدارية وجهاز الأمن الوطنى يطلبون منه تفتيش مكتبه، وعندما طلب معرفة سبب ذلك أكدوا له أن هناك بلاغ مقدم ضده فى الرقابة الإدارية يفيد بتلقيه رشوة مبلغ مالى قيمته 50 ألف جنيه.

وبتفتيش مكتبه وجد أعضاء هيئة الرقابة الإدارة 50 ألف جنيه بأحد أدراج مكتبه، وعندما واجهوه بالمبلغ، أنكر معرفته به، مؤكدا أنه ذهب ليؤدى صلاة الظهر وعندنا عاد وجدهم دخلوا عليه مكتبه لتفتيشه فوجدوا هذا المبلغ.

فيما قررت نيابة وسط القاهرة الكلية، حبس العميد مصطفى حسين، مدير أمن ديوان محافظة القاهرة، 4 أيام على ذمة التحقيقات، ووجهت له تهمة الرشوة واستغلال النفوذ، وقررت النيابة، ندب لجنة من خبراء اتحاد الإذاعة والتليفزيون لتفريغ التسجيلات الصوتية والفيديوهات، وإعداد تقرير بها، وكلفت الأجهزة الأمنية بسرعة التحريات حول الواقعة، وذلك بعد مواجهته أثناء التحقيقات بالتسجيلات الصوتية والفديوهات.

وأصدر اللواء أحمد تيمور، القائم بأعمال محافظ القاهرة، قرارا بعودة عادل نجيب، مديرا لأمن ديوان المحافظة، حيث كان تيمور، أصدر قرارا منذ شهر ونصف تقريبا بندب العميد مصطفى حسين، مديرا لأمن مبنى المحافظة بدلا من عادل نجيب الذى عاد إلى منصبه بالشئون الإدارية.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *