حماية الطفل .. برنامج دعم صحي .. اجتماعي للمتضررين من الحرب في عدن



الديوان - عدن من عاد نعمان

تواصل مؤسسة(عدن) للفنون والعلوم تقديم الدعم النفسي والصحي لضحايا انتهاكات الحرب الأخيرة في محافظة عدن، وخاصةً الأطفال واليافعين، من خلال أنشطة وفعاليات برنامج(حماية الطفل)، بدعم من منظمة الأمم المتحدة للطفولة UNICEF، وبالشراكة مع منظمة Intersos الدولية.

وأشار رئيس المؤسسة/عبدالله البكري إلى أن البرنامج الذي دُشن نهاية شهر أكتوبر الفائت بالتنسيق مع مكتب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في عدن، ويستهدف جميع الأطفال واليافعين في مديرية المنصورة، من الفئة العمرية 4 – 17 عام، وأستقبل خلال الفترة السابقة قرابة 240 طفل و 90 يافع، من الجنسين، ويستمر على مدى ستة أشهر، ويُنفذ في جميع مديريات عدن، بالشراكة مع منظمات المجتمع المدني المحلية، ويهدف إلى إيجاد مساحات آمنة للأطفال واليافعين، تخلق جو من الحماية والسلامة في البيئة المحيطة بهم.

ويتضمن مجموعة من الأنشطة التفاعلية، التي تخاطب اهتماماتهم، وتوجههم تعليمياً وتربوياً، يتشارك من خلالها القائمين على البرنامج والمختصين مع الأطفال واليافعين بالمسابقات الترفيهية والمعلوماتية، والألعاب الشعبية، والاسكتشات المسرحية، التي تنمي مداركهم ومواهبهم؛ وتوصلهم إلى المستوى الطبيعي للتعبير عن ذواتهم، وتحقق السلام الداخلي مع أنفسهم، كما يوجد البرنامج حلقات تواصل مع أولياء الأمور.

ويعمل أخصائيو وحدة(الدعم النفسي) التابعة للبرنامج على تقديم العلاج والدعم النفسي والاجتماعي للأطفال واليافعين المتضررين من الحرب، من ظواهر رئيسية انتشرت في المجتمع بعدن بعد انتهائها، من أبرزها عمالة وتجنيد الأطفال، والعنف القائم على النوع الاجتماعي(الجندر)، والألغام، وانفصال الأطفال عن ذويهم، بالإضافة إلى تكريس وتعزيز عدد من السلوكيات اليومية المهمة لدى الأطفال، كالحفاظ على النظافة الشخصية.

من جانب آخر يعمل فريق(طبي) متكامل، من دكاترة متخصصين وممرضين مؤهلين، من الجنسين؛ على تشخيص الحالات المرضية للأطفال واليافعين، وتوفير العلاجات والأدوية اللازمة، كما يعمل الفريق الطبي بالتعاون مع وحدة الدعم النفسي على تقديم محاضرات توعوية وتثقيفية في الجانبين الصحي والاجتماعي للأطفال واليافعين، وكذا أولياء الأمور من آباء وأمهات، ويلتحق بهم المهتمين من المجتمع.

يًذكر أن (عدن) للفنون والعلوم، مؤسسة مجتمع مدني محلية، أُشهرت وتأسست مطلع عام 2013م، وتمارس عملها في النطاق الجغرافي في محافظة عدن، يديرها مجموعة من الكوادر الشابة، وتهدف من خلال مشاريعها وبرامجها إلى تنمية وتطوير مدارك ومواهب الأطفال والشباب في المجالين الفني والعلمي.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *