حملة دعائية للبرلمان المصري في أمريكا بمناسبة مرور 150 عاما على انشائه


البرلمان المصري

القاهرة - الديوان

اعطى وزير الخارجية سامح شكري خلال زيارته لمقر السفارة المصرية في واشنطن إشارة البدء لانطلاق حملة دعائية لمصر في العاصمة الأمريكية بمناسبة مرور 150 عاما على الحياة البرلمانية في مصر.
ووصف شكري الحملة بأنها مهمة، مشيرا إلى أنها ستطلع قطاعات عريضة من المجتمع الامريكي على التطورات الحالية في مصر، كما أنها يمكن أن تسهم في التعريف بالجوانب التي قد تخفى على المواطنين الأمريكيين من عراقة الممارسة البرلمانية في مصر، والتحديات الكثيرة التي تواجهها مصر مع شركائها سواء في العالم العربي أوالولايات المتحدة.
من ناحية أخرى، قدم سفير مصر في واشنطن ياسر رضا شرحا لابعاد الحملة الدعائية التي سيتم اطلاقها في العاصمة الأمريكية، قائلا إن الحملة تتضمن رسالة سياحية وسياسية لأنها تتحدث عن 150 عاما من الحياة البرلمانية في مصر، وستشمل وضع ملصقات بالقرب من البيت الابيض ومقر الكونجرس الامريكي وعلى الاتوبيسات السياحية داخل العاصمة الامريكية.
وأوضح أن الحملة ستستمر حتى شهر مارس القادم حيث ستتزامن مع القمة القادمة للأمن النووي التي تستضيفها واشنطن في أواخر مارس القادم، معربا عن أمله في أن يكون للحملة مردود إيجابي.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *