طلبة الثانوية العامة يتظاهرون بالتحرير لإقالة وزير التعليم بسبب التسريب



القاهرة - الديوان

تجمع العشرات من طلبة الثانوية العامة وأولياء الأمور أمام وزارة التربية والتعليم في مصر، الاثنين، احتجاجا على قرار إلغاء امتحان الديناميكا وتأجيل اختبارات الجيولوجيا والتاريخ والهندسة الفراغية، بسبب أزمة تسرب الامتحانات.

وطالب المتظاهرون بإقالة وزير التربية والتعليم الهلالي الشربيني، بسبب عدم قدرته على احتواء الأزمة.

وأكد رئيس الوزراء شريف إسماعيل، أن الحكومة تقدر تماما ما أثاره قرار تأجيل وإعادة امتحانات بعض مواد الثانوية العامة على الطلاب وأولياء أمورهم، متوعدا بمحاسبة كل من يثبت تقصيره ومشاركته في تسريب الامتحانات وفقا للقانون.

وأشار إسماعيل إلى أن هذا القرار “جاء حفاظا على مبدأ تكافؤ الفرص بين كافة الطلبة ومن منطلق حرص الدولة على التعامل بمنتهى الشفافية”، وذلك خلال لقائه وزير التربية والتعليم الهلالي الشربيني، الذي قدم لرئيس الوزراء تقريرا حول سير امتحانات الثانوية العامة وما شابها من سلبيات.

وكانت وزارة التربية والتعليم ألغت امتحان مادة الرياضة التطبيقية “الديناميكا” للثانوية العامة، بعد التأكد من تسرب الامتحان قبل انعقاده بساعات، كما قررت الوزارة إعادة جدولة 3 امتحانات أخرى، في تصاعد للأزمة التي “تمس المصالح العليا للدولة” بحسب النيابة.

وسبق أن تمكنت صفحات على موقع “فيسبوك” في مصر، من نشر الأسئلة والإجابات النموذجية لامتحاني اللغة العربية والتربية الدينية مطلع الشهر الجاري، مما دفع السلطات لإلغاء اختبار التربية الدينية.

وأوضح رئيس الوزراء أن وزارة التعليم بذلت جهودا كبيرة لتأمين انعقاد الامتحانات في توقيتاتها، مع الحفاظ على سريتها، وقد أسفر ذلك عن انعقاد معظم الامتحانات فيما عدا التربية الدينية والديناميكا.

 


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *