فيديو: معركة على تويتر بسبب التهليل لأوغلو في الحرم



الديوان - متابعات

تسببت زيارة رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو إلى الحرم المكي، في إثارة حالة واسعة من الجدل، بعد أن قام عدد كبير من المعتمرين بإطلاق الهتافات والصفير ترحيبًا به.

وأظهر مقطع مصور وقوف “أوغلو” ملوحًا بيده لتجمع من زوار الحرم في الدور الأرضي وعلى الشرفات، وسط صيحات متعالية وصفير داخل المسجد الحرام.

وعبر مغردون على تويتر عن رفضهم لما دار داخل الحرم المكي، باعتباره انتهاكًا لقدسية المكان، حيث أكد حمد المزروعي أن “من المعيب أن يُدير المسلم ظهره للكعبة المشرفة، ويصفق ويصفر ويهلل لشخص”.

وكان رأي زايد أبو فايد أنه “عبر التاريخ الإسلامي لم ينتهك قدسية الحرم إلا القرامطة وجهيمان والإيرانيون بعد ثورة الخميني وأتباع داود أوغلو”.

أما بن عويد فقال: “يستطيع خادم الحرمين أن يجعل الحرم يضج باسمه تحية له في كل زيارة يقوم بها، لكن للحرم قدسية يجهلها العلماني والرافضي”.

فيما عبر آخرون عن تأييدهم لما حدث؛ إذ قال “خالد”: “الدولة هي أدرى بما حصل في الحرم، وإذا كان هناك خطأ لا تحتاج الحكومة إلى من يُملي عليها من المندسين ضد الإسلام”.

كما علق أحمد السحلان على المقطع المصور، قائلا: “دعوا الخلق للخالق.. إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى”.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *