“كالفار” : فرنسا على شفا حرب أهلية بسبب الجنس الجماعي



الديوان - متابعات

قال رئيس المديرية العامة للأمن الداخلي باتريك كالفار أن بلاده على “حافة حرب أهلية” والذي يمكن أن يبدأ باعتداء جنسي جماعي مشابه لما حدث في ليلة رأس السنة في ألمانيا.

وحذر “كالفار” أن أي هجوم إرهابي آخر أو اعتداء جنسي من قبل المهاجرين يمكن أن يكون بداية.

وأضاف في حوار مع صحيفة “لوفيجارو” استعرضه موقع “ميترو” البريطاني أن العلاقات هشة داخل فرنسا، ويمكن أن تؤدي إلى حدوث رد فعل يميني عنيف، إننا على شفا حرب أهلية، وهذه المواجهة ستحدث على ما أعتقد”.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *