مصدر أردني يوضح حقيقة توقيف محمد نجاتي في مطار علياء

الديوان الفني

نفى مصدر أمني أردني، اليوم الخميس، الأنباء التي تحدثت عن توقيف السلطات الأمنية في مطار الملكة علياء الدولي للفنان محمد نجاتي مساء أمس الأربعاء.

وقال المصدر الأمني – لمراسلة وكالة أنباء الشرق الأوسط في عمان – “إن ما جرى هو حدوث ملاسنة بين الفنان نجاتي واثنين من الركاب داخل الطائرة وبمجرد نزولهم تم الصلح بينهم عند رجال الأمن بالمطار ثم غادروا على الفور إلى عمان”.

وكانت بعض المواقع الالكترونية قد ذكرت أن السلطات الأمنية في مطار الملكة علياء الدولي أوقفت الممثل محمد نجاتي، وذلك بعد اتهام أحد الأشخاص له بالإساءة إلى الأردن حكومة وشعبا.

وعلى الصعيد ذاته، أوضح نجاتي، بحسب ما نقلت مواقع عنه، أن القصة بدأت عندما توجه إلى الأردن عبر مطار القاهرة مساء أمس وملاحظته ﻷحد ضباط الأمن في المطار يتشاجر مع أحد الأشخاص حول متعلقات يحملها لا يصلح اصطحابها على متن الطائرة قائلا (حينها تدخلت بالحديث وطالبت هذا الشخص بالالتزام بالقوانين).

وأضاف نجاتي” وبمجرد وصولنا إلى عمان اتهمني هذا الشخص والذي اكتشفت أنه مواطن أردني بالإساءة إلى دولة الأردن، وهو الأمر الذي لم يحدث إطلاقا حيث إني لم أكن أعلم جنسيته من الأساس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *