مهرجان المسرح العربي 2016..التألق الحقيقي و القدرة على صناعة الدهشة..

ثقافة وفنون

تحت شعار ” نحو مسرح جديد و متجدد” تستمر فعاليات مهرجان المسرح العربي الذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح و تستضيفه الكويت في دورته الثامنة 10 – 16 يناير 2016 .في التألق و العطاء لليلة الثالثة بكل إدهاش وإبهاج.
وشهدت الليلة الأولى من المهرجان فعالية ” يوم المسرح العربي” التي تم افتتاح المهرجان فيها .
ووسط حفل بهيج حضره 415 فنانا من جميع أنحاء الوطن العربي، و كان من إخراج الكويتي المتألق : خالد أمين، ألقى الفنان المسرحي القدير ” زيناتي قدسية ” رسالته و كتقليد سنوي يلتزمه المسرحيون العرب في هذا اليوم العظيم ” يوم المسرح العربي ” من كل عام.
في الثاني من أيام المهرجان 11 يناير استهل المهرجان عروضه المتنافسة على جائزة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة بمسرحية ” مدينة في ثلاث فصول” من سوريا وهي من تأليف مصطفى الحلاج و إخراج عروة العربي،
ثم قدمت تونس عرضا مسرحيا بعنوان ” ليس إلا ” من تأليف و إخراج إنتصار العيساوي، و تلاها العرض الثالث من تونس ” عنف ” للكاتبة جليلة بكار وإخراج فاضل الجعايبي.
و على صعيد التنافس على الجائزة عرضت على خشبة مسرح ” عبدالحسين عبد الرضا” في اليوم الثالث من أيام المهرجان 12 يناير مسرحية ” سيد الوقت” لفرقة مسرح الغد من مصر وهي من تأليف فريد ابو سعدة، إخراج ناصر عبد المنعم. تلاها العرض التونسي ” ك أ و ” لفرقة “الوطني التونسي” تأليف جميلة الشيحي إخراج نعمان حمدة. ثم قدمت مسرحية التابعة تياترو من تونس تأليف وإخراج توفيق الجبالي.
و في سياق آخر من فعاليات المهرجان عقدت الندوة الفكرية الأولى 11 يناير بعنوان ” السبل لحماية حقوق الفنانين بين المؤسسات الرسمية و الأهلية” أدارها د. محمد مبارك بلال، وتحدث فيها : فاضل الجعايبي، نبيل نجم، فتوح أحمد، إيهاب زاهدة، سمير عبد الفتاح، وتداخل فيها : جان فسيس ساري الأسعد، د. نبيل فيلكاوي، مسعود بوحسين، مرعي الحليان. كما عقدت في اليوم الثالث 12 يناير الندوتان الفكريتان ” المتغير الفكري و ايديولوجيا الاستبداد” ليديرهما عبد العزيز السريع ويتحدث فيها : د. سامح مهران، و د. أحمد الطوالة، و عمر فطموش ، جوان جان.
و عقدت الندوة التي تليها بعنوان ” الوسائط و الميديا و المسرح بين التجاور و التحاور” أدارتها : د. زينب عبد الله، وتحدث فيها : د. جبار جودي، و د. محمد الرفاعي، و ا. خالد جلال.
وعلى سياق الورش التدريبية إنطلقت خمس ورشات فنية في برنامجها الذي يستمر منذ 11 يناير و حتى 16 يناير وهي كالتالي: ورشة الدراموتورجيا الركحية، شبكة السينوغرافيين. تأطير عبد المجيد الهواس، ورشة همس الصحراء دراماتورجيا الممثل . تأطير جولي فارلي. ورشة المونولوج الشخصي ، تمثيل و ارتجال . تأطير نورا أمين. ورشة الإيماء . إشراف و تأطير فائق حميصي، عايدة صبرا و نوفل عزارة. ورشة ناشئة الشارقة. إشراف عدنان سلوم، تأطير أمين ناسور، احمد سرور ، سامي الزهراني.

2 3 4

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *