مواجهة بين تركي الفيصل ووزير الدفاع الاسرائيلي في ميونيخ


تركي الفيصل ووزير الدفاع الاسرائيلي

الديوان - وكالات

هاجم رئيس الاستخبارات السعودية السابق الأمير ترك الفيصل، وزير الدفاع الاحتلال موشيه يعالون أثناء كلمته بمؤتمر السلام العالمي بـ”ميونخ”.
ونقلت وكالة “معا” الفلسطينية عن تقارير إسرائيلية أن المشادة جاءت، بعدما قال يعالون إن إسرائيل ودول الخليج تلتقي سرا وتقيم علاقات واتصالات سرية فيما بينها، الأمر الذي أثار “الفيصل”، وقال إن المصافحات مع الإسرائيليين لم تقد إلى أي فائدة للفلسطينيين”.
وقال “يعلون” في خطابه الذي وصفه التقرير بـ”المثير”: “يوجد لدى إسرائيل قنوات اتصال وحوار مع دول عربية سنية مجاورة ليس فقط الأردن ومصر بل أتحدث عن دول الخليج ودول شمال أفريقيا وللأسف الشديد هؤلاء غير موجودين في القاعة ليستمعوا لحديثي وهذه الدول تعتبر إيران والإخوان المسلمين عدوها، فإيران تمثل بالنسبة لنا وللدول السنية الشخص السيئ، صحيح أنهم لا يصافحوننا بشكل علني لكننا نلتقيهم ونجتمع بهم في الغرف المغلقة”.
ورد “تركي الفيصل” على كلمة وزير الجيش الإسرائيلي بأن، “مصافحة الاسرائيليين لم تساعد الفلسطينيين، ويعلون محق في حديثه عن العداوة بين الدول السنية وإيران والإخوان المسلمين، لكن وفي نفس الوقت الدول السنية غاضبة على إسرائيل بسبب الاحتلال وتعاملها مع الفلسطينيين، لماذا يتوجب على العرب أن يشعروا بالصداقة نحوكم وانتم تعاملون الفلسطينيين بهذه الطريقة”.
وهنا عاد “يعالون” ورفض تصريحات “تركي الفيصل” قائلا: “لا علاقة بين الصراع الإسرائيلي الفلسطيني والمشكلات الحالية التي يشهدها الشرق الأوسط”.
وأضاف: “نحن في صراع مع الفلسطينيين لكن ما علاقة ذلك بالصورة الإسلامية في إيران؟ ما علاقة ذلك من ظهور داعش أو الحرب الأهلية في سوريا؟ ما علاقة ذلك بما يحدث في تونس أو الوضع في اليمن والعراق؟ لا يوجد أي علاقة”.


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *