ميركل تحذر الدول الأوروبية من إغلاق الحدود في وجه اللاجئين


المستشارة الألمانية انجيلا ميركل

برلين-د ب أ

أعربت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل عن اعتقادها بأن الإبقاء على الحدود داخل أوروبا مفتوحة ضروري لتحسين حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي وذلك في ظل أزمة اللاجئين.
وفي كلمتها الأسبوعية المتلفزة عبر الإنترنت، قالت ميركل اليوم السبت إنه بخلاف ذلك ” سيصبح مجال الحركة الحرة في السوق الداخلية والذي يعد أساسا لرفاهيتنا، في خطر”.
وفي إشارة إلى وصول عشرات الالاف من اللاجئين من تركيا عبر بحر إيجة إلى اليونان العضو في الاتحاد الأوروبي، قالت ميركل إن “حماية الحدود الخارجية للتكتل هناك عند حدودنا المائية لا تسير في الوقت الراهن بشكل جيد”.
وأضافت ميركل:” ولذلك سأعمل من أجل التوصل إلى حل مشترك مع تركيا”.
يذكر أن ميركل ستلتقي كلا من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو في العاصمة التركية أنقرة بعد غد الاثنين.
ويعتقد الكثير من الأوروبيين أن ما تفعله تركيا حتى الآن غير كاف لوقف رحلات اللاجئين من سورية ودول أخرى من ساحلها صوب اليونان.
في الوقت نفسه، أكدت ميركل أن على أوروبا أن تعلن استعدادها لاستقبال اللاجئين القادمين إليها بصورة مشروعة في حال وقف الحركة غير المشروعة لتهريب الأشخاص “فأوروبا لا تستطيع أن تنفض يديها بصورة تامة من هذه الأزمة”.
ورأت ميركل أن من المهم أن تحصل تركيا على دعم لإيواء وتعليم اللاجئين من خلال خطة العمل بين تركيا والاتحاد الأوروبي التي تتضمن مساعدات لأنقرة بقيمة ثلاثة مليار يورو .

 


    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *