ملتقى الابداع [ 1001 ]

رقصٌ على قيثارَةِ العَدَمِ

/// وقفنا نرصدُ الأشواقَ.. والأعماقُ يُشقيها لظى الأعماقْ بنا المقتولُ... والمأمولُ... في ليلٍ منَ الأحداقْ فلا لَونٌ، ولا جِهَةٌ، ولا آفاق.. فما لي في الدّنى إلا... عيونٌ حاصَرَت شَغَفي أنا المَحكومُ من نَسلٍ بلا شَرَفِ، بلا أصلٍ، بلا ميثاق.. نفاني مَغرِبُ الشَّمسِ سَباني مَشرِقُ الدّسِّ أسيرًا في أساطيرٍ بلا أعناقْ سَبِيًّا، والصّدى .. التفاصيل

نص سردي .. (أطفال عائمون في قعر العطش)

هم يسكنون فيه وهو يسكن في ماضي أجسادهم منذ أمد بعيد .. ويخال هذا الكاتب المفترض صديق خورخي بورخيس الضرير وبيتهوفن الأصم أحيانا أنهم ولدوا ومازالوا يتوالدون في بيوتاته السفلى المعجونة حيطانها بتراب الجذور. أولئك الذين قادهم ظمأ الليالي وساقتهم أقدامهم البدوية .. التفاصيل

ذاكرة، وحكايات قديمة ..

(1) أغنية قديمة مهجورة في ذاكرة ممتلئة بحكايات قديمة (2) في الحرب اشتعلت الأماكن إحتراقاً وسمعت سيدة "ثلاثينية" تدندن وجعا ورجاءً (3) صافحتُ رجلا عجوزاً يجلس على حافة العمر أحببت أن أعانق التاريخ معه (4) يدخل "الغزاة" قريتنا يعتقل فتاة شقراء ويحرق أزهار الحقل الأخضر وينفث عنصرية كل صباح (5) خلف القضبان ينزرع الأمل رغما عن قاطع الطريق وحارق البشر   (6)   نسائم البحر رفضت الانزواء خلف الغروب استمرت في .. التفاصيل

خطوات الزّمن فينا

تحتَ ظلِّ الرّيحِ المُنفَلِتَةِ منَ القافِلَة نُرَتِبُ وهمَنا المَلسوعِ بِبُؤسِ اللّحظة نتنفّسُ أزماتِنا الرّاسِخَة جميعُنا يَلتفتُ إلى لا شَيء وكلُّ ما في وجدانِنا المُفارِقِ لإيحاءاتِ النّظرَةِ القاصِدَة يُهَيِّجُ اغتِرابَنا المُمسِكَ بِتَقاليد المَتى والأين!!ُ جُرحُنا جُرحان: خطواتُنا المشدودَةُ إلى طينِ الخُنوع أصواتُنا المبثوثةُ على موجَةِ المُشكّكين وفي الأفقِ شفقٌ لا .. التفاصيل

مواسم مغتصبة

/// عودي يَدي... تنشّقي عَبَقي يا غُربتي... هذا المَدى عُنُقي   هذا الصّدى؛ وجدانُنا الغافي هذي الرّؤى هي لونُنا الشّفَقي   كلُّ العصافيرِ التَقَت حُبًا أنا عَصافيري.. ينأى بها غَرَقي. (.......) إضرب هنا يا موج لا قلبَ للقَصَبةْ منذُ استَبَدَّ الموتْ حتى مواسِمُنا يا موجُ مُغتَصَبَةْ. إضرب ولا تحزَنْ هذي مدامِعُنا يا موجُ مُغتَرِبةْ (.......) يغدو الأصيلُ بِنا من وَجدِنا جُنّةْ الحزنُ .. التفاصيل

أَوْتَـارٌ مُتَقَـاطِعَة!

أَسْمَاؤُنَا .. تَحْمِلُنَا إِلَى أَعْمَاقِ مَجْهُولٍ .. يَتَنَاسَلُ! نَحْنُ.. فِكْرَةُ خَلْقٍ يَتَكَوَّرُ فِي رَحْمِ الْمُنَى! * نُعَايِنُ ظِلَالَ اللهِ تَكْسُو بِحَارَ الْحَوَاسّْ تُرْبِكُنَا أَمْواجُ الرَّهْبَةِ فَنَتَقَوَّسْ وَبِتَثَاقُلٍ مُهْتَرِئٍ بَيْنَ تَعَارِيجِ الْحُزْنِ وَبَيْنَ شَظَايَا الْفَرَحِ نَتَّكِئُ عَلَى مَسَاندِ الصَّمْتِ نَنْكَأُ .. جُرُوحًا تَغْفُو لِنَنْشُرَ .. سَوَادَ الْأَلَمِ .. حَلِيبًا يَتَعَشَّقُهُ مِدَادُ الْحَنِين! * قَوَارِبُ أَحْلَامِنَا .. تَتَرَنَّحُ خَدِرَةْ يَـ تَـ نَـا ثَـ رُ هَـا جُوعُ عَوَاصِفِ الْوَقْتِ الْكَافِرِ وَفِي دَوَّامَاتٍ .. مُفْرَغَةِ الْحُرُوفِ وَبِوَرَعِ الضَّوْءِ الْخَافِتِ الْخَافِقِ نَرْسُمُنَا قِصَصًا .. تَتَلَوَّى لَوْعَةً فِي قَفَصِ الْبَرَاءَة! لِبُرْهَةٍ نُومِضُ بَسَمَاتٍ .. تَرْتَشِفُ دَمْعا وَتَتَرَشَّحُ .. حَيْرَةً حَيْرَى مِنْ ثُقُوبِ قَلْبٍ .. يَتَفَايَضُ نُورا لِوَهْلَةٍ تَنْثَنِي هَالَاتٌ .. مِنْ أَسْفَارِ الْأَيَّامِ تَتَشَكَّلُ رَغْوَةَ تَسَاؤُلٍ عَلَى جَبِينِ الْفُصُولِ! وَبِخِلْسَةٍ نَلِجُ أَحْشَاءَ الْعُمْرِ .. بِشَهْوَةٍ تَعْزِفُنَا أَنَامِلُ نَيْسَانَ أُكْذُوبَةً عَلَى أَوْتَارِ الذَّاكِرَةِ وَالنِّسْيَانِ الْمُتَقَاطِعَة! .. التفاصيل

خربشات على الرصيف

/// هنا السّاحاتُ أوسَعُ من شَهيقِ الوَردِ، لكنّا أبينا أن نكونَ سوى ارتِجالِ الصّمتِ حينَ اختَصَّنا عمرُ الحقيقَةِ بالتّعاويذِ. *** فيا زَلّاتِ عمرِ الشَّوقِ كَم كُنّا تَحاشَيناكِ لو أنّا... أبَينا أن نُكَلِّلَ خَطوَنا بالسِّرِّ؛ فامتَدّت أيادينا إلى خِلٍّ، لأنّ الخِلَّ خالَفَنا ولم يَقبَل.. بأن يبقى لنا ظِلًا، ولم .. التفاصيل

وضوء الروح

أقبل بُكلِّكَ واترك الأغيارا                  وطِّن فؤادك يشهدِ الأسرارا وَلْتَسْرِ رُوحك في حقيقة أنها               خُلقَتْ لتُبصر ربَّها الغفّارا واعرُج إلى علياء قدس إلهنا               فلتغْترف ولترشف الأنوارا واسمع بروُحك صوت ذكر ملائك ملأووا السماء بلهجهم أذكارا فكأن كلَّ الكون حلقةُ ذاكرٍ                  حلِّق بها .. ولتُشْبِعِ الأنظارا وتتسَّم الرحمات في آفاقها                  فوضوءُ روحك يكشف .. التفاصيل

حول الرواية مرة أخرى

الرسالة الثالثة الأربعاء: 20-6-2018 طابت أوقاتك يا عزيزتي أرجو أن تكوني بخير، لا تقلقي بشأن كثرة الأعمال وازدحامها خصوصا في شهر رمضان وما بعده من (عجقة) العيد السعيد، فكل عام وأنت تتمتعين بالجمال والأناقة والحب، فهي أوقات تتزاحم فيها الفروض الاجتماعية، ولا أحد .. التفاصيل

وعدتها بالحلم وحلمت معها

كرم الشبطي وعدتها بالحلم وحلمت معها بنيت لها العش كأي طير حر عشقنا ما لم يعشق في السماء تحدينا القدر وواجهنا المحن كان لقاء الأرض ولم تحتمل قدم طرنا سوياً ولعبنا تحت المطر إنتهى الشتاء فجأة بِحر الصيف سلطت علينا الغضب ونزعنا المعطف ذهبنا مسرعين للبحر ونحن نركض خلف .. التفاصيل

المحتوى السابق

جلب المزيد من المحتويات